أشرف عامل عمالة إقليم الدريوش، محمد رشدي، صباح أمس الأربعاء 11 يوليوز الجاري بجماعة تفرسيت، على انطلاق أشغال توسعة وتقوية الطريق الإقليمية 6201، الرابطة بين مركز بوفرقوش بجماعة امطالسة، مرورا بجماعة تفرسيت، إلى مركز جماعة تمسمان. هذا، وقدم نبيل الناجي، المدير الإقليمي لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، شروحات دقيقة لعامل الإقليم حول مكونات المشروع، الذي يندرج ضمن برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية، والذي بلغت كلفته الإجمالية 54 مليون درهم.
وقد شهدت مراسيم إعطاء انطلاقة أشغال المشروع، حضور received_246128469521914received_246128436188584received_246128469521914

رئيس المجلس العلمي، ورئيس المجلس الإقليمي، ورئيس مجلس جماعة تفرسيت، وعدد من المنتخبين، ورؤساء المصالح الأمنية ومصالح مديرية التجهيز بالإقليم، إلى جانب فعاليات جمعوية بالمنطقة.

تجدر الإشارة إلى أن مشروع إصلاح الطريق الرابطة بين تفرسيت و تمسمان، كان مطلبا ملحاً للساكنة منذ مدة، حيث عمل عامل الإقليم منذ تعيينه على رأس عمالة الدريوش، على إخراج ذات المشروع “الحلم” إلى حيز الوجود، بمعية مصالح المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل بالإقليم.received_246149222853172received_246128249521936

received_246148659519895