جواد الطاهري

لا زال تقاعد عبد الإله ابن كيران، رئيس الحكومة السابق، يثير الجدل، حيث التحق إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي، بركب المنتقدين، مبديا استغرابه بعد الكشف عن ان ابن كيران ظل يتوصل بتقاعده كبرلماني إلى حدود شهر شتنبر 2017، في الوقت الذي كان يشغل منصب رئيس للحكومة.
وأثناء مروره في برنامج حواري بثته قناة “فرانس 24″، مساء اليوم الأربعاء (13 فبراير)، تساءل لشكر: ”كيف لرئيس حكومة أن يحتفظ بتقاعده البرلماني في الوقت الذي يمنعه عن البرلمانيين وفي وقت كان يعلم أن صندوق التقاعد الخاص بالبرلمانيين يعاني من اختلالات أدت إلى إفلاسه”.
وأضاف الكاتب الأول لحزب الوردة: “فوجئت أن رئيس الحكومة ظل يتوصل بتقاعد إلى حدود شهر شتنبر 2017”.
وقال إدريس لشكر، الذي يمثل حزبه أحد أضلاع التحالف الحكومي الستة، إن ما كشف عنه ابن كيران “يطرح السؤال حول المرجعية الأخلاقية لحزبه التي بنى عليها خطابه السياسي”.