ديماريف.كوم ــ ازغنغان .

بلدية أزغنغان ضواحي الناظور.
أعضاء مجلس البلدية 14 من فريق رئيس المجلس يحاولون عقد دورة استثنائية لنقاش مستجدات السوق الأسبوعي بازغنغان وأعضاء من المعارضة يعرقلون عمل المجلس بالاصطفاف إلى جهة أخرى للضغط على رئيس مجلس البلدية للانصياع لنزوات بعض المستشارين الجماعيين الذين يتشبثون بالتعنت ورالرئيس يحاول وضع مقترحات واقعية من أجل الصالح العام.
لكن مع الأسف أعضاء معارضون لكل ما له علاقة بالصالح العام يقومون بتغليط الرأي العام ولا يريدون الخير لمدينة ازغنغان يضعون العصا في عجلة التنمية وعرقلة مسيرة فريق السيد الرئيس .
وحسب معطيات حصلت عليها ديماريف.كوم تفيد بأن مجموعة المعارضين تتشبث بالتعنت من أجل نسف مجهودات رئيس المجلس البلدي الذي يعمل من أجل مصالح ساكنة أزغنغان عموما .

ولنا عودة في وقت لاحق ،،،