ديـــــــــــــــــاريف.كوم ــ فرخانة ضواحي الناظور 

تمكنت سلطات المقاطعة الأولى بفرخانة ليلة امس من توقيف شخصين كانا يتشاجران قرب مسجد محمد السادس بفرخانة .حيث اثار انتباه مسؤولي السلطة المحلية بعين المكان ( فرخانة) حدة الشجار ومطالبة أحدهم للاخر استعادة مبلغ مالي مهم مما جعل رجال السلطة يتدخلون ويقتادون الاضناء الى مقر المقاطعة وهناك انفجر الضحية المسمى( مرابط) مطالبا السلطة بعدم إطلاق سراح المتهم حيث انه هو الزعيم الروحي لشبكة التهجير عبر قوارب الموت وان مجموعة من المرشحين للهجرة تم جلبهم من الحسيمة من اجل ذات الغرض مقابل مبالغ تقدر بمليوني سنتيم ونصف ( 2.5) لكل فرد مقابل ركوب قارب الموت نحو الضفة الاخرى الا ان زعيم العصابة لم يفي بوعده كون البحر هائج حسب تصريحات الضحايا وعند الاتصال بالدرك الملكي من طرف مسؤولي السلطة المحلية بفرخانة تبين بعد عملية التنقيط كون زعيم التهجير صدرت في حقه مذكرة بحث وطنية بنفس التهمة وهو من ساكنة بني شيكر كان يقود سيارة مكتراة يتنقل بها صوب الحسيمة لجلب المرشحين للهجرة ومن مدن اخرى مستغلا بذالك ياس الشباب وبمبالغ هامة تعد بالملايين . ويدعى ( اقوضاض محمد ) عملية البحث التي لاتزال جارية الى حد كتابة هذه الأسطر بينت العدد الهائل من المرشحين للهجرة والذين تم توزبعم على فنادق في انتضار فرصة المغادرة عبر شواطىء تشارانا بويافر وذالك حسب التصريحات الاولية للضحية الذي يتم التحقيق معه في هذه الاثناء من طرف ظباط الدرك الملكي بالناظور وقد تم حجز سيارة المتهم الرئيسي واتباع تعليمات النيابة العامة التي يجري التحقيق مع المتهم الرئيسي تحت إشرافها وسيتم تقديم المتهم والضحايا معا غدا الجمعة وعرظهم على محكمة الجنايات بالناظور باعتبار الافعال المنسوبة للمتهم تكتسي طابع جنائي

‘( خليفة الداودي )