بيان تنديدي
الناظور في: 09 أكتوبر 2020

عقد مكتب جمعية المحامين الشباب بالناظور والدريوش إجتماعا إستثنائيا مساء الجمعة 09 أكتوبر 2020 عن طريق التواصل عن بعد، لدراسة نقطة فريدة تتعلق بالإشاعات المغرضة التي تعرض لها النقيب عبد القادر البنيحياتي، النقيب السابق لهيئة المحامين بالناظور- الحسيمة و نائب رئيس جمعية هيئات المحامين بالمغرب ، عن طريق مقال مأجور نشر على أحد المواقع الالكترونية المشبوهة.

وبعد استحضار مكتب الجمعية الأدوار الطلائعية التي يضطلع بها المحامون بغض النظر عن انتماءاتهم ومشاربهم في الدفاع عن مؤسساتهم والذود عن كل ما يمكن ان يخدش فيما تتميز به من مصداقية، والتي تعتبر وبحق صمام الأمان و الإستمرارية وفق ما تقتضيه قواعد الشرف والأخلاق وما يستلزمه ذلك من الحفاظ على الحقوق والحريات.

فإن مكتب الجمعية يعلن ما يلي:

– تضامنه المطلق واللامشروط مع مؤسسة النقيب، النقيب السابق لهيئة المحامين بالناظور – الحسيمة وعضو مجلسها الحالي ،الهيئة العتيدة و التي خرج من كنفها نقباء نزهاء أجلاء، أخلاقهم شاهدة على مناقبهم.

– شجبه لما صدر عن الموقع الالكتروني المشبوه من إشاعة مغرضة و تشهير سافر ومفضوح لمؤسسة النقيب دون أدنى اعتبار لأخلاقيات مهنة الصحافة، المهنة النبيلة والشريفة.

– تشبتنا الدائم و المطلق بمؤسسة النقيب و مجلس الهيئة و تأكيدنا على ان المساس بهما هو مساس بوحدة و استقلالية مهنة المحاماة.

– استعدادنا الدائم للدفاع عن مؤسساتنا المهنية.

– دعوة جميع الإطارات المهنية الوطنية إلى اعتبار هذه الهجمة التي مست مؤسسة النقيب بالناظور، قضية مهنية تهم كافة المحاميات و المحامين عبر التراب الوطني.

– دعوة جميع المحاميات و المحامين بالناظور والحسيمة إلى وحدة الصف تصديا لكل المحاولات البائسة المستهدفة للنيل من سمو مهنة المحاماة.

– استعداد مكتب الجمعية لاتخاد جميع الإجراءات القانونية ومختلف الأشكال النضالية بتنسيق مع مجلس هيئة المحامين بالناظور – الحسيمة ضد الاخبار الزائفة و المغلوطة التي صدرت عن الموقع الالكتروني.

رئيس جمعية المحامين الشباب بالناظور و الدريوش
الأستاذ توفيق أسكور